عدة المر.أة المط،لقة والأر.ملة في القرآن (الحياة)

وأثبـ،ـت العـ،ـلـ،ـماء أن مـ،ـدة العـ،ـدة للنـ،ـسـ،ـاء ليست للتأكـ،ـد من خـ،ـلو الر حـ،ـم من وجود جـ،ـنين، أولـ،ـمـ،ــ،ـنح مهـ،ـلة للصـ،ـلح بين الزوجين فقط

 

وإنما لسـ،ـبب آخـ،ـر أكـ،ـدته الأبحـ،ـاث العـ،ـلـ،ـمية مؤ خـ،ـراً وهو: أن السـ،ـائل الذ كـ،ـري يخـ،ـتلف من شخص إلى آخـ،ـر كما تخـ،ـتلـ،ـف بصـ،ـمة الاصـ،ـبع وأن لكـ،ـل ر جـ،ـل شـ،ـفرة خـ،ـاصة به.

 

وأن المرأة تحـ،ـمـ،ـل د اخـ،ـل جـ،ـسـ،ـدها كمـ،ـبيوتر يخـ،ـتز ن شـ،ـفرة الر جـ،ـل الذي يعـ،ـاشـ،ـرها، وإذا د ـ،ـخـ،ـلت على هذا الكمبيوتر أكثر من شـ،ـفـ،ـرة كأنما دخـ،ـل  ير و س إلى الكمبيوتر،

 

فيـ،ـصاـ،ـب بالخـ،ـلل والاضـ،ـطـ،ـراب والأمـ،ـراض الخـ،ـبيثة، فالمـ،ـرأة تحتـ،ـاج نفـ،ـس مـ،ـدة العد ة التي شـ،ـرعـ،ـها الإسـ،ـلام حتى تستطـ،ـيع اسـ،ـتقبال شـ،ـفـ،ـرة جديدة بدون إصـ،ـابتـ،ـها بـ،ـأذ ى، كما فـ،ـسـ،ـر هذا الاكتـ،ـشـ،ـاف لماذا تتـ،ـزوج المرأة رجـ،ـلاً واحداً ولا جـ،ـوز لها تعـ،ـدد الأزواج.

 

وأجاب الـ،ـعلمـ،ـاء على سؤال: لماذا تخـ،ـتلف مد ة العـ،ـدة بين المـ،ـطـ،ـلقة والأر مـ،ـلة؟ حيث أن عـ،ـدة الـ،ـمـ،ـرأة المـ،ـطـ،ـلقة في دين الله ثلاثة أشـ،ـهر, وعدة المـ،ـرأة الأرملة أربع أشهر وعـ،ـشرة أيام.

وأثـ،ـبت العلـ،ـم أن  مـ،ـاء الر جـ،ـل يتـ،ـر ك بـ،ـصـ،ـمة في ر حـ،ـم المـ،ـرأة لا تشـ،ـبهها أي بـ،ـصـ،ـمة لر جـ،ـل آخـ،ـر على وجـ،ـه الأرض. .

عن bassem

شاهد أيضاً

ماهي عدة المر.أة المط،لقة والأر.ملة في القرآن.. يومي

عدة المر.أة المط،لقة والأر.ملة في القرآن وإنما لسـ،ـبب آخـ،ـر أكـ،ـدته الأبحـ،ـاث العـ،ـلـ،ـمية مؤ خـ،ـراً وهو: …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *